الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 22 أغسطس-آب 2018آخر تحديث : 08:40 مساءً
الإندبندنت تحذر: الحرب الأهلية قادمة في اليمن .... سفير أفغانستان: روسيا تسعى لتسخير طالبان في قتال داعش .... "طالبان" ترفض هدنة العيد .... لافروف: يجب ألا يصبح لبنان رهينة للتدخل الخارجي ومشكلة اللاجئين .... إطلاق نار على السفارة الأمريكية في تركيا .... إطلاق نار على السفارة الأمريكية في تركيا .... إطلاق نار على السفارة الأمريكية في تركيا .... إطلاق نار على السفارة الأمريكية في تركيا .... فوز سهل لريال مدريدعلى حساب خيتافي في مستهل مشواره في دوري الدرجة الأولى الاسباني .... كشفت معلومات خطيرة.. مستشارة في مجلس الأمن تفضح مخطط الإمارات لاحتلال اليمن ....
دكتور/د.عمر عبد العزيز
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مقالات
RSS Feed دكتور/د.عمر عبد العزيز
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/د.عمر عبد العزيز
أسئلة متروكة للقارئ
ماهي الحوثية وكيف بدأت؟
ليتنا نتعلَّم منهم
ثُلاثيات متقابلة
الزمن السرمدي الأمريكي!!
سيناريو الجحيم النّووي
قرن الشيطان
سحرُ الأنثى
ميتافيزيقا من طراز ديمقراطي..!!
المعنى ومعنى المعنى

بحث

  
جمالية الصمت
بقلم/ دكتور/د.عمر عبد العزيز
نشر منذ: 4 سنوات و 6 أشهر و 18 يوماً
السبت 01 فبراير-شباط 2014 04:27 م


  بمجرد ذكر الصمت يتبادر إلى الذهن الوجه المقابل وهو الصوت ، وبالتالي يصبح الصمت والصوت وجهين لعملة واحدة، وتبدو دلالة المسألة أكثر وضوحاً في الجوانب الفنية والجمالية، فقديماً قال الشاعر :

والحُسنُ يُظهر حُسنهُ الضّدُ.

 والمعلوم أن الصمت يوازي فعل البدء في كل ظاهرة صوتية ، فالموسيقى يسبقها صمت ، ونهاية للحن أو «القفلة» معيارها الصمت الإيحائي الذي يعيد رجع صدى الألحان في ذهن المتلقي .

على المستوى التشكيلي يستقيم العمل الفني على دلالة الصمت المطلقة، فالموسيقى البصرية قرينة الصمت، والإيحاءات الجمالية أثناء الاشتغال على الرسم أو بعده تتّصل اتصالاً عميقاً بالعوالم الداخلية للفنان .. تلك العوالم التي يستجليها الفنان بالتأمل والصمت، ثم يتداعى معها لينتج عملاً فنياً .

اعتدّت الآداب الإنسانية بمفهوم الصمت من النواحي التالية:

- الصمت بوصفه تعبيراً عن الإبحار في الذات.

- الصمت بوصفه خياراً للتأمل والتفكير.

- الصمت بوصفه قريناً للفراغ ، والفراغ هنا يعني الامتلاء ، ذلك أن النظر إلى الفراغ مدعاة لمعرفة الأسرار، كما أن الفراغ يتجسّد في كل أنواع الفنون البصرية والموسيقية والكتابية .

- الصمت بوصفه النبع الذي يلهم الفنان أفكاراً ورؤىً وتجارب.

على المستوى السيكولوجي سنلاحظ أن الصخب المقرون بالمدن الحديثة يترافق معه نوع من الاحتماء بالصمت، فالإنسان المعاصر يجد نفسه في عالم متعدد الأبعاد .. عامر بالصخب .. قلق ومتشظٍ ، ولهذا يمكننا ملاحظة درجة احتماء الإنسان بالانصراف إلى الصمت سواء عبر القراءة، أو سماع الموسيقى ، وحتى الابتعاد الإجرائي عن الآخرين مما هو مشهود في المدن الحديثة .

هذا النوع من الاحتماء بالصمت له دلالة مزدوجة، فهو يؤشر إلى قلق الإنسان وبحثه عن الصفاء هرباً من الصخب، وهو من جهة أخرى حالة سيكوباتية فرضتها عوامل العصر ومؤثراته اللامتناهية التي سلبت الإنسان الطمأنينة والصفاء .

تكمن جمالية الصمت في تلك المنطقة «الفارغة » التي تستبدل الصخب بالهدوء، ويمكن ملاحظة معنى الصمت بوصفه رديفاً للفراغ من خلال الدوال الفنية التالية :

- في الحروف تستقيم الخوارزميات الكتابية والصوتية على تبادل مؤكد بين الحركة والسكون، مما يدلل على أهمية الصمت والفراغ في إطار الحرف المكتوب، واستتباعاً الكلمة والجملة .

- في اللوحة يتوازى الصمت والفراغ مع المساحات المفتوحة للبُعد الثالث، كما أيضاً تتناوب العلاقات اللونية بين الداكن والفاتح .. البارد والحار .

- في الموسيقى يترادف الصمت والفراغ مع المسافات الموسيقية التي تصل وتفصل بين جملة موسيقية وأخرى، كما تعتبر المقدمة اللحنية والقفْلة دالة كبرى في هذا الباب.

- في الأعمال الفنية المفاهيمية التي تستقيم في فراغ البُعد الثالث الحقيقي، يكون الصمت رافعة أساسية لما يتمرأى أمام المشاهد من عمل فني .

- في المسرح تعتبر ميزانسين الخشبة والصالة دالة للصمت والفراغ .

- وهكذا نستطيع أن نرصد معنى الصمت والفراغ في كل الأعمال الفنية.

Omaraziz105@gmail.com

  
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع ردفان برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
أستاذ/ عبد الباري عطوان
إليْكُم ما لَم يُقَل عن اتِّفاقِ التَّهدِئَة في القاهِرة.. واجتماع مَركزي عبّاس في رام الله.
أستاذ/ عبد الباري عطوان
مقالات
دكتور/عادل الشجاع
من يمارس النفاق
دكتور/عادل الشجاع
كاتب/خالد حسان
الأحزاب والمواطن.. من يخدم الآخر؟!
كاتب/خالد حسان
دكتور/د.عمر عبد العزيز
سريعاً إلى الدولة الاتحادية
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/أحمد الأكوع
وانتهى مؤتمر الحوار بسلام
كاتب/أحمد الأكوع
دكتور/د.عمر عبد العزيز
المسافة بين النصر والهزيمة
دكتور/د.عمر عبد العزيز
كاتب/عبدالواحد أحمد صالح
الهمُّ الأكبر
كاتب/عبدالواحد أحمد صالح
الـــمـــزيـــــد

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2018 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.095 ثانية