الرئيسية -أخبار -تقارير -تحقيقات -مقالات -حوارات -المحررين -إرشيف -سجل الزوار -راسلنا -بحث متقدم
التاريخ : الأربعاء 19 ديسمبر-كانون الأول 2018آخر تحديث : 08:52 صباحاً
الحُديدة تترقّب وصول الفريق الأممي: الهدنة سارية رغم الخروقات .... 36مليار دولار عجز الميزانية السعودية في 2018 .... الدكتور الانطاكي: اعالج البوا سيرمن دون كشف أو عمليات جراحية أو ابر .... عبدالسلام: سلمنا أسماء ممثلينا في لجنة التنسيق للأمم المتحدة .... مشروع قرار دولي يبحث اتخاذ إجراء لدعم اتفاق السويد بشأن الحديدة .... مجلس النواب يدعو دول العدوان تنفيذ اتفاق السويد ووقف إطلاق النار في الحديدة .... عبث بـ«اتفاق السويد» «التحالف» يخرق هدنة الحديدة .... مؤسسة الاتصالات تحذر تحالف العدوان من المساس بمنشآت الاتصالات بالحديدة .... السعودية توطن وظائف تشمل 41 نشاطا ومهنة .... الحكومة تقر إيقاف الإحالة إلى التقاعد بهذه الفترة لأسباب وطنية وسياسية ....
خيارات
طباعة طباعة
أرسل هذا الخبر لصديق أرسل هذا الخبر لصديق
RSS Feed محلية
RSS Feed أخبار
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
  بيان هام للكتلة الوزاريةللمؤتمر الشعبي
الخميس 30 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 06 مساءً / ردفان برس/
 
 
دانت الكتلة الوزارية للمؤتمر الشعبي العام صدور بيان ينتحل اسم وزارة الداخلية بدون علم او موافقة وزير الداخلية، وتم تعميمه قبل اذان فجر اليوم الخميس.
 وقالت في بيان لها انه من المؤسف ان يصدر البيان في الوقت الذي كان يترأس فيه وزير الداخلية لجنة تهدئة لتجاوز الاحداث المؤسفة التي شهدتها العاصمة صنعاء امس الاربعاء، وهو مايمكن اعتباره محاولة لافشال تلك الجهود الوطنية، واخراج الاجهزة الامنية من دورها كحام للنظام والقانون الى مجرد طرف سياسي يخوض مع مختلف الاطراف الصراعات السياسية.
 وقالت كتلة المؤتمر الشعبي الوزارية: ان البيان يتعامل مع امن العاصمة وسلامتها كأنه قضية صراع سياسي، ويوزع الاتهامات ويصدر الاحكام وينفذ العقوبات في جملتين وسطر، ضاربا عرض الحائط بالشراكة السياسية متجاهلا ان وزير الداخلية ينتمي بالاساس الى كتلة المؤتمر الشعبي العام، الشريك الوطني الذي يشكل نصف حكومة الانقاذ، مشيرة ان كيل هذه البيانات والتهم الخطيرة لشريك اساسي في حكومة الانقاذ يربك الجبهة الداخلية، ويحول تهمة الوقوف مع العدوان الى مجرد تهمة خلافية نقولها ضد بعضنا بدون حس وطني والتزام اخلاقي.
 واضافت: اننا في كتلة المؤتمر الشعبي الوزارية نرى ان العدوان هو الطرف الوحيد المستفيد من هز مكانة وزارة الداخلية، وهو المستفيد من اي تصعيد بين الشركاء المقاومين للعدوان، وعليه فاننا نكرر ادانة اصدار أي بيانات باسم مؤسسات الشراكة دون علمها ودون التزام لوائحها المنظمة، ايا كان المستفيد او المتضرر من ذلك.
 



 

اكثر خبر قراءة محلية
القاء القبض على المتهم الاول باغتيال مسؤل بعثة الصليب بتعز
مواضيع مرتبطة
تكليف لجنة رئيسية لمتابعة رفع الاشتباكات بالجهة الجنوبية بأمانة العاصمة
مصرع عدد من مرتزقة العدوان بإحباط محاولة تسلل لهم في نهم
مصرع واصابة عدد من الجنودالسعوديين بنجران وعسير
اقر البقاء في حال انعقاد دائم :
السياسي الأعلى يشيد بدور لجان التهدئة
هجومان وقصف نوعي في نجران وجيزان
الحملة الدولية تطالب بسحب المرتزِقة من اليمن
ماي تدعو الرياض لتخفيف الحصار على اليمن لتفادي وقوع كارثة إنسانية
السعودية تعترف بمقتل عسكرييها على الحدود مع اليمن
الخارجية اليمنية تُعلق على اجتماع لندن وتجدد دعوتها لوقف العدوان!!
اصدار المؤتمرالشعبي العام بيانا بشأن أحداث الأربعاء

جميع الحقوق محفوظة © 2009-2018 ردفان برس
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية
انشاء الصفحة: 0.325 ثانية